أعداد سنوية | أعداد سابقة | عن المجلة | إتصل بنا
أَخْلَى نَفْسَهُ
أَخْلَى نَفْسَهُ «الَّذِي إِذْ كَانَ فِي صُورَةِ اللهِ، لَمْ يَحْسِبْ خُلْسَةً أَنْ يَكُونَ مُعَادِلاً لِلَّهِ. لَكِنَّهُ أَخْلَى نَفْسَهُ، آخِذًا صُورَةَ عَبْدٍ، صَائِرًا فِي شِبْهِ النَّاسِ. وَإِذْ وُج
إنجيل الله
«هُوَذَا كُلُّ هَذِهِ يَفْعَلُهَا اللهُ مَرَّتَيْنِ وَثَلاَثاً بِالإِنْسَانِ، لِيَرُدَّ نَفْسَهُ مِنَ الْحُفْرَةِ، لِيَسْتَنِيرَ بِنُورِ ا
موسى ودلالة العلامات
بعد ٤٠ سنة قضاها موسى فيما وراء البرية، نجد أن الله يزوره، ويُعلِن له صراحة عن قصده بأن يُرسله إلى فرعون، وليُخْرِج شعب الله من مصر (ع ١٠). وبدلاً من أن نجد موسى ينحني في شكر وتعجب لتنازل الله وتكرُّمه بإرساله في مهمة عظيمة مثل هذه، نجده يرد: «مَنْ أَنَا ح
عدد مايو السنة 2019
موضوعات العدد